معاناة قطاع الصيد البحري في غزة

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ggqy

رغم أهمية قطاع الصيد البحري بالنسبة لقطاع غزة، إلا أن السياسات الأمنية الإسرائيلية وضعته في أزمات متلاحقة، وجعلت من الصيادين الشريحة الأكثر فقرا في المجتمع الغزي.

واعتقلت الزوارق الحربية الإسرائيلية 12 صيادا في بحر غزة، وبالأمس أطلقت الزوارق الحربية النار على العديد من القوارب، هذا هو واقع قطاع الصيد البحري بعد اتفاق التهدئة الذي أنهى الحرب الأخيرة.

وطاردت الزوارق الإسرائيلية الصيادين في مساحة أربعة أميال، منذ أول شهر بعد الحرب، فاعتقلت العديد منهم ودمرت قواربهم.

يبلغ عدد صيادي قطاع غزة 4 آلاف، يعيلون نحو 30 ألف فرد، ويحتاج قطاع غزة إلى نحو 5 آلاف طن من الأسماك سنويا، بينما لا يتمكن صيادو غزة من انتشال سوى نحو 1000 طن فقط غالبيتها من أسماك السردين.

وتعادل تكلفة رحلة الصيد الواحدة 500 دولار، والحصيلة على الأغلب لا تكفي لتغطية هذه النفقات وبخاصة مع ارتفاع أسعار الوقود، عدا عن الشباك الأمنية التي يضعها الجيش الإسرائيلي في البحر والتي تؤثر على كميات الأسماك التي يتم اصطيادها.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور