جهود إسرائيل لإفشال مشروع القرار الأممي بإنهاء الاحتلال

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ggqr

أفادت مصادر إسرائيلية أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو لم يحصل على وعد من وزير الخارجية الأمريكي حول استخدام أمريكا للفيتو لتعطيل مشروع القرار الفرنسي في مجلس الأمن بإنهاء الاحتلال.

وحملت تصريحات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو التي كررها أكثر من مرة، مستبقا توجه الفلسطينيين إلى مجلس الأمن بدعم فرنسا وبعض الدول الأوروبية، حملت وعيدا وتحذيرا، والأهم من ذلك أنها لم تحمل تطمينات من الإدارة الأمريكية باستخدام حق النقض الفيتو لإبطال مشروع القرار الفرنسي.

أما في إسرائيل، فهنالك من يحمل نتنياهو مسؤولية تدهور العلاقات مع الولايات المتحدة الأمريكية، وخاصة مع وزير الخارجية جون كيري بسبب تصريحات لاذعة أطلقها نتنياهو ووزراء حكومته، بل وتحديه خلال جهوده السابقة باستئناف المفاوضات مع الفلسطينيين، الأمر الذي جعل رصيد نتنياهو لدى الإدارة الأمريكية فارغا نسبيا.

أما على صعيد الردود الإسرائيلية تجاه الفلسطينيين، فقد أطلق وزراء في الحكومة الإسرائيلية تهديدات باتخاذ خطوات أحادية الجانب، لكن الردود هذه لن تصب في مصلحة إسرائيل على الصعيد الدولي أيضا.

وتتمثل الخطوات العقابية التي ألمح إليها وزراء الحكومة الإسرائيلية، بقطع عائدات الضرائب عن السلطة الفلسطينية أو حتى المطالبة بضم مناطق داخل الضفة الغربية.

وبحسب مراقبين، فإن الإدارة الأمريكية تفضل الانتظار إلى ما بعد الانتخابات الإسرائيلية في آذار/مارس المقبل أملا في أن يخرج نتنياهو وحكومته من الإطار السياسي.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور