تعهد حكومي بوقف انخفاض الروبل الروسي

أخبار روسيا

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ggqq

تعهد وزير الاقتصاد الروسي بعد اجتماع ترأسه رئيس الوزراء دميتري ميدفيدف، تعهد باتخاذ إجراءات للحفاظ على استقرار الروبل، وذلك بعدما انخفض أمام الدولار واليورو إلى أدنى مستوياته.

ويبدو أن تراجع قيمة الروبل أمام العملات الأساسية في العالم بات أحد أشكال المواجهة المباشرة بين روسيا والغرب، فالأمر أبعد من عودة شبه جزيرة القرم إلى الحاضنة الروسية.

وما استمرار التوتر في الأزمتين الأوكرانية والسورية، إلا غطاء يستخدمه الغرب لحصار روسيا عسكريا وسياسيا وحتى اقتصاديا، وذلك في سعي لتغيير نظامها السياسي والخلاص من قوة عظمى تسعى للعيش في عالم متعدد الأقطاب، وفق تصريحات المسؤولين الروس.

ولم يفلح الأمريكيون وشركاؤهم الأوروبيون حتى اليوم في تحقيق مبتغاهم السياسي والعسكري، فوجدوا أن استخدام سلاح العقوبات قد يكون أكثر نجاعة.

وأرخت العقوبات بظلالها على الاقتصاد الروسي بقطاعاته المختلفة، ما اعتبره الخبراء دليلا على أن الأزمة الاقتصادية أساسها سياسي مفتعل من قبل الغرب.

وتراجع قيمة الروبل له عدة عوامل أهمها العقوبات الغربية على القطاعات الحساسة في الاقتصاد الروسي، وتراجع سعر النفط الذي وصل إلى أدنى مستوياته منذ سنوات.

أضيفت إلى كل هذه العوامل، عمليات التلاعب في أسواق صرف العملات من قبل السماسرة، أفرادا ومؤسسات، وذلك بغرض تحقيق مكاسب مالية سريعة، وأخيرا إخراج العملات الصعبة من روسيا من قبل المستثمرين الأجانب وحتى الروس تخوفا من انهيارات اقتصادية أو سياسية.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور