دور المرأة الإيرانية في دعم الاقتصاد

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ggh0

تلعب المرأة الإيرانية دورا بارزا في دعم الاقتصاد الوطني جنبا إلى جنب مع الرجال، وعلى الرغم من العوامل الاجتماعية والاقتصادية التي تعتبر الأكثر تأثيرا على عملها.

وتقبل المجتمع الإيراني أن تكون المرأة فيه سائقة الحافلات، فهنا أجرها أقل من أصحاب المهنة الأصليين، بيد أنها تبدو في قطاعات أخرى أكثر استقطابا، هنا هي الفنية، و هنا الطبيبة المسؤولة، المساهمة في تقدم المجتمع، لكن المشكلة الأكبر تظهر في السلم الوظيفي بالقطاع الحكومي، غالباً ما يكون الرجل في قمة الهرم، والمرأة في أسفله، تحاول حكومة الرئيس المعتدل حسن روحاني كسر القاعدة.

وقد عانت النساء الإيرانيات في فترات سابقة من مشاكل وسياسة الكيل بمكيالين مقابل الرجال، لكن الحكومة الجديدة تعمل على منحهن فرصة أكبر ومعالجة القيود التي يتعرضن لها معالجة ثقافية.

وتبدو المرأة الإيرانية في البلد المحافظ أكثر انفتاحا اقتصاديا إذا ما قورنت بجاراتها في المنطقة، لكن تبقى العوامل الاجتماعية أكثر تأثيرا على عملها.

وعلى الرغم من وجود صقور محافظين يضيرهم تقدم المرأة في المجتمع بالموازاة مع الرجال، لكن المرأة الإيرانية التي تشكل نصف المجتمع، أثبتت أن تهميشها سيعني تهميش نصف عملية البناء والتطوير.

التفاصيل في التقرير المرفق