"بيغ بن" تواجه خطر الانهيار

متفرقات

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/gfoe

بسبب انزلاقات التربة أصبحت ساعة بيغ بن الشهيرة مهددة بالانهيار، فيما أجل البرلمان البريطاني مشروع الترميمات المطلوبة لإنقاذ هذا المعلم السياحي المهم حتى عام 2020 لأسباب مادية.

ويأتي ملايين السياح إلى لندن لرؤية ساعة "بيغ بن" وأخذ صور تذكارية عن هذا المعلم السياحي الذي يدر مداخيل باهظة على بلدية لندن والحكومة البريطانية.

لكن ساعة بيغ بان مهددة اليوم أكثر من أي وقت مضى بالانهيار، بعدما أكدت التحريات والدراسات المتخصصة في الهندسة المعمارية والهندسة المدنية أن البرج يميل بمعدل 44 مليمترا كل عام بسبب هبوط التربة أسفله.

يذكر أن الساعة صمدت أمام الغارات الجوية النازية التي استهدفت العاصمة لندن ومبانيها أبان الحرب العالمية الثانية، إضافة إلى الحفريات المتعددة التي شهدتها المدينة بسبب توسيعات انفاق المترو.

ويشير البروفسور جون أن العامل التاريخي يلعب دورا في الانزلاقات التي تشهدها التربة أسفل بيغ بن، على اعتبار أن بناءها تم في أواخر القرن الثامن عشر من قبل المهندس والمصمم المعماري بنجامين هول وزير الاشغال البريطاني آنذاك.

تجدر الإشارة إلى أن وزن ساعة بيغ بان هو 12.5  طنا ونصف ولا يعد وزنا ثقيلا بالمقارنة مع كثير من المعالم والبنايات التاريخية الشهيرة في لندن، ولكنه يظل أجملها على الاطلاق.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور