مجلس الأمن يدعو إلى تجفيف منابع الإرهاب

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/geko

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين إن الازدواجية في التعامل مع الإرهاب أمر غير مقبول، مؤكدا أن الأسلحة المرسلة إلى المعارضة السورية تقع بيد الإرهابيين.

أصدر مجلس الأمن الدولي بيانا رئاسيا بشأن مكافحة الإرهاب، يحث فيه الدول الأعضاء على رفع مستوى التعاون الثنائي والإقليمي لمواجهة الإرهاب وتجفيف منابع تمويله.

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فيتالي تشوركين أكد أن الازدواجية في التعامل مع الإرهاب أمر غير مقبول، مشيرا الى أن الأسلحة والمعدات التي تم إرسالها إلى ما أسماه البعض معارضة سورية معتدلة تقع بيد الإرهابيين. تشوركين قال إن جماعات إرهابية كانت تنشط في الشرق الأوسط منذ وقت طويل وكانت تستمد قوتها من الدعم والتمويل المقدمين من قبل أطراف خارجية.


وبحث مجلس الأمن ما قدمته لجنة أممية من توصيات تهدف الى تجفيف مصادر تمويل ما يسمى تنظيم "الدولة الإسلامية" عبر مصادرة صهاريج النفط والشاحنات التي تنقله من والى المناطق الخاضعة لسيطرة التنظيم. اللجنة دعت أيضا إلى مصادرة القطع الأثرية ووقف أية تعاملات تتعلق بالآثار المهربة من قبل "داعش". بدوره شدد ممثل واشنطن الذي شارك في الجلسة على ضرورة اتخاذ إجراءات إضافية في هذا الإطار.

وشدد مندوب سورية لدى الأمم المتحدة على أن دولا نفذت ومن دون تفويض أممي ضربات جوية ضد "داعش" في سورية والعراق، مشيرا الى أنه وبالرغم من دعوات الحكومة السورية للتعاون لتحقيق الهدف المشترك، فإن بعض الدول الداعمة للإرهاب أحبطت أي جهد بهذا الشأن.

المزيد من التفاصيل في تقرير مراسلتنا المصور