دور أمريكي في أعمال تخريب تشهدها باكستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/geib

سربت وسائل إعلام باكستانية تقارير استخباراتية لاول مرة تتحدث عن تورط عملاء من مؤسسة بلاك ووتر الأمريكية في أعمال تخريبية في إقليم بلوشستان الباكستاني بهدف فصل الإقليم عن باكستان.

وجاء في تسريبات وسائل الإعلام الباكستانية المحلية أن عملاء مؤسسة بلاك ووتر متورطون بالتعاون مع جهاز السي آي ايه، في عمليات من شأنها زعزعة الأمن في إقليم بلوشستان المضطرب.

ووفق ما جاء في التقرير فأن الهدف الرئيس لعمل المؤسسة في باكستان يكمن في فصل الإقليم وإعادة رسم الخريطة الجيوسياسية والاستراتيجية في المنطقة، انطلاقا من أفغانستان ، وضرب المصالح الإقليمية لباكستان ودول المنطقة.

وأشار التقرير أن الولايات المتحدة تريد الإضرار بالمصالح الإقليمية، وخاصة المصالح الصينية، فعندما تنفصل بلوشستان ستقضى على المصالح الصينية في ميناء جوادر وتتحرك القوات الأمريكية بسهولة من وإلى أفغانستان والمياه الدافئة.

وأضاف كذلك أن اداوات التقسيم التي يستخدمها عملاء الاستخبارات ليست فقط المال والتسليح بل تغذية الفتن الدينية والطائفية في الإقليم خاصة بين السنة والشيعة.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور أعلاه