اسكتلندا بعد فشل استفتاء الاستقلال

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/features/759274/

عادت الأمور إلى مجراها الطبيعي وتبددت المخاوف التي كانت قائمة على اقتصاد بريطانيا وأسواقها المالية، بعد الحفاظ على مقاطعة اسكتلندا ضمن المملكة البريطانية المتحدة.

ولكن التخوف يكمن الآن في تنفيذ الوعود التي قطعها رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كامرون وزعماء أحزاب المعارضة على الاسكتلنديين في حال تصويتهم بـ "لا للانفصال" خلال الاستفتاء.

وأعربت المؤسسات المالية التي هددت بنقل نشاطاتها من اسكتلندا في حال التصويت بنعم، عن ارتياحها من استمرار الوضعِ على ماكان عليه وستظل النشاطات الاقتصادية المالية والسياحية والتجارية مستمرة على نفس المنوال السابق للاستفتاء.

ويعتقد المراقبون أن ذلك يصب في مصلحة اسكتلندا سياسيا واقتصاديا.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور