إعادة تأهيل المصارف في حمص بسورية

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/features/132/

أثرت الأزمة في سورية على القطاعات الحيوية كافة، ولا سيما في حمص ذات الموقع الاستراتيجي.

وفي هذه الظروف انعكست إعادة تأهيل المصارف إيجاباً على الحركة الاقتصادية، ما سيفتح المجال لتشغيل اليد العاملة الحرفية والمهنية عن طريق مدها بالقروض لتمويل مشاريعها.

موضوع العقوبات الاقتصادية على سورية أثر على عدة نواح، من ضمنها الاستيراد والتصدير وبطاقة الدفع العالمية التي منع إصدارها في سورية.

خبز المصارف هو موضوع الإقراض، فالمصارف الخاصة وبسبب الأزمة أصبحت تطلب زيادة نوع وحجم الضمانات عند إعادة العمل بالإقراض.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور