يوميات الأرجنتين.. حكايات المهاجرين

القضايا الاجتماعية

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/q7d3

قطع الصِحافي فرانسيسكو غُوايِتا ألوفَ الكيلومترات لملامسة الروح الأرجنتينية الحقيقية. لعب ملايين المهاجرين الوافدين دوراً لا يستهان به في تكوُّن الأمة الأرجنتينية. لقد جاء الناس من جميع أرجاء العالم إلى هنا بحثا عن حُلْمٍ أو ملاذٍ آمِن. وإن المهاجرين، الذين حلُّوا بهذه الأرض، أرسَوا للأمة الأرجنتينية حجرَ الأساس، الذي يستحيل تخيُّلُها من دونه.

عزيزي القارئ

لقد قمنا بتحديث نظام التعليقات على موقعنا، ونأمل أن ينال إعجابكم. لكتابة التعليقات يجب أولا التسجيل عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي أو عن طريق خدمة البريد الإلكتروني.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا