سارقو الأمومة

القضايا الاجتماعية

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/q79h

بهدف مكافحة الفقر، صادق ألبرتو فوجيموري رئيس بيرو في الفترة من 1990 وحتى 2000 على برنامج "العمليات الجراحية الطوعية لمنع الحمل"، وفي إطار هذا البرنامج تم تعقيم ما يربو على 300 ألف امرأة ورجل معظمهم من الفلاحين وهم السكان الأصليون للبلاد وأفقر شرائح المجتمع. كثير من النساء روت قصصا مرعبة عن كيفية اختطافهم وتعقيمهم قسرا وتروي بعضهن كيف استيقظن بعد عملية التوليد لتعلمن بأن أطفالهن قد ماتوا. وهناك عدد كبير لا يزال يعاني من آثار هذه العمليات حتى اليوم.

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا