"معجب مادونا" يعوض بمبلغ ضخم بسبب قسوة الشرطة!

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jcgv

أقرت هيئة المحلفين في محكمة ولاية منهاتن العليا تعويض روبرت لينهارت، أحد معجبي الفنانة مادونا، بمبلغ 455 ألف دولار، للتعامل القاسي الذي تعرض له من قبل رجال الشرطة قبل 10 سنوات.

وتعليقا على قرار هيئة المحلفين قالت لوري ليفكويتز محامية لينهارت: "موكلي مسرور جدا بقرار المحكمة، لقد شعر بالرضى وعاد له الأمل من جديد.. لقد احتفظت إدارة مدينة نيويورك بحق الطعن بقرار هيئة المحلفين، لكننا ما زلنا نعتقد أن رجال الشرطة تعاملوا بقسوة وعنف مع موكلي، ونشعر بخيبة أمل صغيرة كون الهيئات المعنية تفكر بإعادة النظر في الحكم".

المطربة العالمية مادونا

تعرض لينهارت لهذا الموقف القاسي، في سبتمبر 2010، عندما وضع ملصقات على الرصيف المقابل لمنزل المطربة مادونا في نيويورك كتب عليها "مادونا اقبلي مواعدتي.. الطبيعة وجدتنا لنكون معا"، حيث قامت الفنانة باستدعاء الشرطة مباشرة بعد رؤيتها للملصقات.

ووفقا للرجل، فإن "رجال الشرطة الذين سارعوا للمكان تعاملوا معه بقسوة مفرطة، فبعد تكبيل يديه بالأغلال قاموا بضربه طوال الطريق إلى المخفر، وتعاملوا معه بنفس القسوة عندما حاول تكرار العملية مرة أخرى".

وبعد سماعه بقرار المحكمة الأخير، أكد لينهارت أنه وبعد استلام التعويض يخطط لدفع أجور المحامين الذين كلفهم بالقضية، ووفاء الديون المترتبة عليه ليغادر بعدها البلاد متوجها إلى اليونان.

المصدر: تاس

أسعد ضاهر