أزمة قضائية بين محمد فؤاد وتامر عبد المنعم بسبب "الضاهر"

الثقافة والفن

أزمة قضائية بين محمد فؤاد وتامر عبد المنعم بسبب محمد فؤاد وتامر عبد المنعم
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/j0c9

أصدرت شركة "ماركيز هاوس" المنتجة لمسلسل "الضاهر" بيانا توضيحيا بشأن المحضر الذي حرره الفنان، محمد فؤاد، ضد الفنان، تامر عبد المنعم، لتحريره شيكا دون رصيد بقيمة مليون و250 ألف جنيه.

وأوضح البيان الذي أصدره، شريف فريد، المدير التنفيذي لشركة ماركيز هاوس، ما جاء في بنود التعاقد مع محمد فؤاد، حيث سيحصل على 50% من أجره حتى نهاية التصوير، أما الـ 50% المتبقية فيحصل عليها من خلال شيكين، أحدهما بعد شهر رمضان2017، والثاني في شهر سبتمبر، أي بعد انتهاء التصوير والعرض، فقد كان من المفترض أن يعرض المسلسل في شهر رمضان.

وأشار البيان إلى أنه تم إخطار الشركة، في أبريل الماضي، بإيقاف المسلسل تماما، وسحب ترخيصه وتصاريحه وعدم بثه نهائيا من خلال خطاب رسمي من الرقابة على المصنفات الفنية، وذلك بناء على أوامر من جهة سيادية، ما يعد ظرفا قهريا توقف التصوير بسببه، لذلك تم إخطار بطل المسلسل بتسليم الشيكين وعدم صرفهما.

كما تم إعلام نقيب المهن التمثيلية، أشرف زكي، بهذا الإنذار، وقام بالتدخل، إلا أن محمد فؤاد رفض تسليم الشيكين وقام بوضع أحدهما في البنك لصرفه، مخالفة للعقد بحسب الشركة، باعتباره لم يستكمل 50% من دوره، بالإضافة إلى أن المسلسل تم إيقافه، فيما تحاول الشركة العمل مع الجهات المختصة من أجل تعديل السيناريو لاستئناف التصوير.

وأكد البيان أن هناك بندا في العقد، يُلزم الممثل محمد فؤاد بإعادة الأموال التي حصل عليها كافة، في حالة الظروف القهرية، وهو ما حدث مع العمل بالفعل، ولهذا قام المستشار القانوني برفع قضية مستعجلة على فؤاد، لإلزامه بتسليم الشيكين للقضاء أو النقابة المختصة لحين البت في قرار إيقاف العمل.
كما جاء في نص البيان سؤال موجه لمحمد فؤاد بشأن كيفية تقبله لأموال ليست من حقه ولم يؤدّ عملا مقابلها.

وأوضح البيان أن الشيكين لم يصدرا عن الفنان تامر عبد المنعم بصفته الشخصية، وإنما صدرا من حساب شركته "ماركيز هاوس" المتعاقدة مع محمد فؤاد في مسلس "الضاهر".

المصدر: في الفن

فادية سنداسني

 

مظاهرات في فلسطين ضد قرار ترامب