الموظفان المسؤولان عن خطأ الأوسكار الشهير يُمنعان من العمل في هوليوود

الثقافة والفن

الموظفان المسؤولان عن خطأ الأوسكار الشهير يُمنعان من العمل في هوليوودالموظفين المسؤولين عن خطأ الأوسكار الشهير يُمنعان من العمل في هوليوود
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/ike5

ذكرت أكاديمية الأوسكار بأن محاسبين من برايس ووتر هاوس كوبرز (PwC) سيُمنعان من المشاركة في مراسم حفلات توزيع الجوائز المستقبلية في أعقاب الخطأ الكارثي ليلة الأحد الماضي.

وسيبقى كل من، مارثا رويز، وبراين كولينان، اللذان حُمّلا مسؤولية فتح المغلف الخطأ للإعلان عن الفائز بجائزة "أفضل صورة"، في عملهما ضمن شركة المحاسبة الأشهر في العالم، وفقا لمتحدث باسم الشركة.

وقالت، شيريل بون ايزاك، رئيسة أكاديمية الأوسكار، إن، براين كولينان، تسبب بهذا الخطأ بسبب انشغاله في الكواليس بالتغريد على موقع تويتر أثناء العرض، كما ذكرت بأن الأكاديمية تعيد النظر في علاقتها مع برايس ووتر هاوس كوبرز.

وذكرت التقارير أن كولينان، كان يقوم بنشر صورة الفائزة بجائزة أفضل ممثلة، إيما ستون، على تويتر قبل دقائق من تسليم المغلف الذي يحتوي على اسم الفيلم الفائز بجائزة "أفضل صورة"، هذا وحُذفت التغريدة فيما بعد.

ونشرت شركة PwC بيانا يؤكد أن المحاسبين، كولينان ورويز، غادرا منزلهما ضمن إجراءات أمنية معززة، وذلك بعد تعرضهما لتهديدات بالقتل على مواقع التواصل الاجتماعي، وفقا لتقارير موقع TMZ.com.

وذكرت الشركة أن كولينان، سلم المغلف الخطأ إلى، وارن بيتي وفاي دوناواي، وبعد عدة ثوان من التردد، أعلنت فاي عن فوز الفيلم الموسيقي "لا لا لاند".

واعتُرف بهذا الخطأ الكبير، بعد لحظات من صعود طاقم عمل فيلم "لا لا لاند" لتسلم الجوائز، حيث أعلن، جوردون هورويتز، منتج الفيلم، عن الفائز الحقيقي "مون لايت".

وقالت شركة PwC التي تحملت المسؤولية الكاملة عن هذا الخطأ: "لم تتابع بروتوكولات التصحيح بسرعة كافية من قبل السيد كولينان وزميلته، عند وقوع الخطأ".

ويذكر أن الأكاديمية تقدمت بالاعتذار من جميع المتضررين، بعد يوم واحد من الاحتفال، بما في ذلك، بيتي ودوناواي، وقالت إنها ستقوم بالإجراءات المناسبة لتخطي هذه المشكلة.

المصدر: RT

ديمة حنا

أفلام وثائقية
أول كسوف كلي للشمس منذ 99 عاما!