الأسواق العالمية تنهي 2017 على مكاسب قوية والروبل يتعزز

مال وأعمال

الأسواق العالمية تنهي 2017 على مكاسب قوية والروبل  يتعزز الأسواق العالمية تنهي العام على مكاسب قوية والروبل يتعزز
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/jour

أنهت الأسواق العالمية تداولاتها في 2017 بالمنطقة الخضراء محققة مكاسب قوية، مدعومة بارتفاع أسعار النفط، رغم التوترات التي شهدها العالم كأزمة شبه الجزيرة الكورية.

2017.. عام خير على الروبل الروسي

أنهى مؤشرا بورصة موسكو "RTS" و"MICEX" آخر جلسة تداولات في 2017 على ارتفاع مدعومين بارتفاع أسعار النفط في الأسواق العالمية، لكن المؤشرين أنهيا العام على تباين.

فقد سجل مؤشر "RTS" للأسهم المقومة بالدولار، في 2017 ارتفاعا ضئيلا نسبته 0.2%، فيما، أنهى "MICEX"، للأسهم المقومة بالروبل، على تراجع بنسبة 5.5%، ويعود ذلك لارتفاع سعر صرف العملة الروسية أمام الدولار في 2017، ما جعل الأسهم الروسية المقومة بالروبل أقل جاذبية للمستثمرين الأجانب.

وعززت العملة الروسية مواقعها أمام نظيراتها الأجنبية في 2017، حيث تراجع الدولار الأمريكي بنسبة 6.3%، واليورو انخفض بنسبة 6.8%، بحسب ما أظهرته بيانات بورصة موسكو.    

الخام الأمريكي ينهي التعاملات عند أعلى مستوى منذ منتصف 2015

أغلقت أسعار النفط الأمريكي في آخر جلسة تداولات في 2017 فوق 60 دولارا للبرميل، وذلك للمرة الأولى منذ منتصف 2015، منهية العام على مكاسب قدرها 12% بدعم من طلب قوي وتراجع المخزونات العالمية.

فيما، أنهت عقود خام القياس العالمي مزيج "برنت" العام مرتفعة بنسبة 17%، مدعومة باستمرار تخفيضات الإمدادات، التي تنفذها منظمة "أوبك" ومنتجون غير أعضاء بالمنظمة في مقدمتهم روسيا، وأيضا طلب قوي من الصين.

الذهب يسجل أكبر زيادة منذ2010

صعدت أسعار الذهب إلى أعلى مستوى في 3 أشهر في آخر جلسة تداولات في 2017، وسجلت أكبر زيادة سنوية في 7 أعوام مع هبوط الدولار وتزايد التوترات السياسية وانحسار القلق بشأن تأثير زيادات في أسعار الفائدة الأمريكية.

وتزامنت مكاسب المعدن الأصفر مع هبوط العملة الأمريكية في أسوأ عام لها منذ 2003 متضررة من التوترات بشأن كوريا الشمالية واستمرار ضعف التضخم في الولايات المتحدة.

وصعدت أسعار الذهب في المعاملات الفورية بنسبة 0.65% إلى 1303.11 دولار للأوقية في أواخر جلسة التداول بالسوق الأمريكية، منهية العام على مكاسب قدرها 13%.

السوق الأمريكية تنهي العام على مكاسب قوية

سجلت بورصة "وول ستريت" في 2017 أفضل أداء سنوي منذ 2013، رغم أنها تراجعت في آخر جلسة للتداول هذا العام بفعل خسائر لأسهم شركات التكنولوجيا والمؤسسات المالية.

وعلى مدى العام بلغت مكاسب المؤشر "داو جونز" الصناعي 25.1%، والمؤشر "ستاندرد آند بورز" 19.4%، والمؤشر "ناسداك" 28.2%.

أسهم أوروبا تحقق أفضل أداء سنوي منذ2013

حققت الأسهم الأوروبية خلال 2017 أقوى مكاسبها السنوية منذ 2013 بفضل ارتفاع أسهم شركات التكنولوجيا وأداء قوي لقطاع الموارد الأساسية.

وأنهى المؤشر "ستوكس" العام على مكاسب قدرها 7.7% في أقوى أداء سنوي منذ 2013. وتصدر مؤشرا الأسهم الألمانية والإيطالية قائمة المؤشرات الأفضل أداء ليرتفعا 12.5% و13.6% على الترتيب هذا العام.

وجاءت مكاسب المؤشر "فايننشال تايمز" البريطاني منخفضة قليلا، مع صعوده 7.6% في 2017، وكذلك الحال مع المؤشر "إيبكس" للأسهم الإسبانية الذي ارتفع 7.4%، إذ كبحت أزمة إقليم كتالونيا الإقبال على شراء الأسهم الإسبانية في النصف الثاني من العام.

المصدر: وكالات

فريد غايرلي

// 26.06.2018 по тикету 15478
موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

تغطية خاصة من RT ..مونديال روسيا 2018