مصر تستهدف خفض دينها العام إلى 77.5% من ناتجها حتى 2022

مال وأعمال

مصر تستهدف خفض دينها العام إلى 77.5% من ناتجها حتى 2022
مصر تستهدف خفض الدين العام إلى 77.5% من الناتج المحلي في 2022
انسخ الرابطhttps://ar.rt.com/m9o5

أعلنت المالية المصرية أن الحكومة تستهدف في موازنة العام المالي الحالي وعلى مدار السنوات الثلاث المقبلة، استمرار العمل على خفض معدل الدين للناتج المحلي ليبلغ 77.5% في يونيو 2022.

وأضافت الوزارة أن ذلك سيسمح بخفض أعباء فاتورة خدمة الدين وهو ما سوف يتيح موارد أكثر للإنفاق على متطلبات التنمية البشرية، كالتعليم والصحة ودعم معدلات النمو وخلق المزيد من فرص العمل.

وذكرت أن العام المالي 2021-2022 سيشهد انخفاض نسبة الدين العام للناتج المحلي إلى أقل مما كان عليه قبل 2011، مشيرة أن الحكومة نجحت في خفض نسبة الدين للناتج المحلي من 108% في نهاية يونيو 2017 إلى 98% في نهاية يونيو 2018.

ومن المتوقع أن يبلغ الدين الحكومي المصري في نهاية يونيو 2020 مستوى 82.5%، ليستقر في نهاية يونيو 2022 عند 77.5%.

وذكر البيان، أن خفض نسبة الدين الحكومي للناتج المحلى يعد أحد الأهداف الاستراتيجية لبرنامج الإصلاح الاقتصادي، إذ يوفر مخصصات مالية إضافية تسهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة بمختلف دعائمها الاقتصادية والاجتماعية والبشرية.

ولفتت الوزارة إلى أن الحكومة المصرية تعمل على تحقيق معدلات نمو سنوية لا تقل عن 6% في المتوسط، من خلال البناء على ما تحقق من نجاح كبير لبرنامج الإصلاح الاقتصادي، واستمرار الإصلاحات الهيكلية.

المصدر: RT

موافق

هذا الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط .بامكانك قراءة شروط الاستخدام لتفعيل هذه الخاصية اضغط هنا

بسبب مهاجمة البدناء.. مواقع التواصل بمصر ترد على المذيعة ريهام سعيد