حديث اليوم

الأمين العام للمجلس الوطني المغربي لحقوق الإنسان: الحراك في المغرب أظهر وجود تقاليد كبرى حيدت العنف

الأمين العام للمجلس الوطني المغربي لحقوق الإنسان: الحراك في المغرب أظهر وجود تقاليد كبرى حيدت العنف

ضيف هذه الحلقة من برنامج حديث اليوم  هو الأمين العام للمجلس الوطني المغربي لحقوق الإنسان محمد الصبار وتتناول تجارب المغرب في مجال حقوق الإنسان والحريات.

يقول ضيف الحلقة ان المغرب بات اكثر تقدما في اتجاه منح صلاحيات لرئيس الحكومة وتوسيع صلاحيات البرلمان.

كما أشار الى ان المغرب يختلف في حراكه عن بقية الاقطار العربية فالشعب اعتاد على المطالبة بحقوق اجتماعية منذ مدة 15 عاما لذلك فهو يمتلك تقاليد كبرى وهو ما يفسر انه لم يشهد انفلاتا امنيا كما جرى في مصر وتونس والبحرين وليبيا واليمن رغم ان نقاط الاحتجاج كانت تصل الى 50 نقطة تظاهر ولكن لم يجر استعمال الرصاص او القتل.

كما يختلف المغرب عن بقية الحراك في الوطن العربي انه لاوجود لمطالب من قبيل "ارحل" والمطالبة تتلخص بملكية برلمانية.

وذكر بأن هيئة الإنصاف والمصالحة قادت التجربة المغربية في مجال العدالة الانتقالية وأرست أسس منهج جديد لتعامل الدولة مع ملف حقوق الإنسان. وأبرز الجهود التي يبذلها المغرب لتوسيع مجال الحريات٬ سيما عبر إصدار مدونة جديدة للأسرة٬ وإصلاح قانون الجنسية.

وتوقف الصبار٬ كذلك٬ عند المستجدات الرئيسية الواردة في الدستور الذي صادق عليه الشعب المغربي في يوليو 2011، واصفا هذا النص الجديد "بالميثاق الحقيقي للحقوق والحريات الأساسية".

المزيد بحلقة برنامج "حديث اليوم"

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)

comments powered by HyperComments

لتثبيت التطبيق اضغط هنا

قم بإضافة تطبيق "RT Arabic" على متصفح اوبيرا (Opera) لتسهيل متابعة وقراءة اخر الاخبار من موقع قناة "RT Arabic". مع هذا التطبيق ستكون على علم بأخر الاخبار العربية والعالمية.

لتثبيت التطبيق اضغط هنا

قم بإضافة تطبيق "RT Arabic" على متصفح كروم (Chrome) لتسهيل متابعة وقراءة اخر الاخبار من موقع قناة "RT Arabic". مع هذا التطبيق ستكون على علم بأخر الاخبار العربية والعالمية.

لتثبيت التطبيق اضغط هنا

قم بإضافة تطبيق "RT Arabic" على متصفح موزيلا (Firefox) لتسهيل متابعة وقراءة اخر الاخبار من موقع قناة "RT Arabic". مع هذا التطبيق ستكون على علم بأخر الاخبار العربية والعالمية.