أقصى الغرب الروسي

اخبار روسيا

مدينة كالينينغراد ( التى كانت تسمى كيونيغسبرغ قبل الرابع من يونيو/حزيران عام 1946 ) هى أقصى مدينة فى غرب روسيا . تقع هذه المدينة عند التقاء مصب نهر بريغولى بخليج كالينينغراد فى بحر البلطيق . عدد سكان المدينة 430 ألف نسمة .

فى الفترة ما بين 1773 و 1945 كانت المدينة عاصمة لإقليم  بروسيا الشرقية . وعموماً أنشئت المدينة فى يناير 1255 كحصن للفرسان التيوتون .

أقدم مبنى قائم حتى الآن فى كالينينغراد هو المبنى الذى كان كاتدرائية كاثوليكية باسم ( يوديتين – كيرخا ) وحيث تقوم الآن كاتدرائية القديس نيقولا الأرثوزكسية . لقد شيد هذا المبنى فى القرن الثالث عشر.

فى إطار عملية " القصاص " قامت الطائرات البريطانية قبل نهاية الحرب العالمية الثانية بشن غارات شديدة على كيونيغسبرغ فألحقت بها دماراً شديدا ، وخاصة فى وسط المدينة الذى كان خاليا من الأهداف العسكرية . ولقى العديد من الأهالى مصرعهم ، واحترقت المدينة القديمة والكثير من الآثار التاريخية . وفيما بعد استولت القوات السوفييتية على المدينة بهجوم شامل . وبعد إنتهاء الحرب العالمية الثانية وبناءً على قرار مؤتمر بوتسدام آل الجزء الشمالى من مقاطعة بروسيا الشرقية الألمانية مع عاصمتها كيونيغسبرغ إلى ملكية الإتحاد السوفييتى . وبعد وفاة السياسى الروسى المعروف ميخائيل كالينين فى 4 يوليو 1946 سميت المدينة باسمه .

من الغريب أن توجد فى كالينينغراد الحديثة بيوت بل وحتى شوارع لم تقس الحرب عليها . من هذه الشوارع شارع كوتوزوف، حيث يمكن أن نتملى المعمار الغريب للقصور الفخمة . وفى هذا التنوع المعمارى نرى ملامح عدة أساليب معمارية مختلفة : عصر النهضة ، والكلاسيكى والباروكو والغوطى والرومانسى . وهنا يقوم تمثال للقائد العسكرى الروسى الشهير الماريشال كوتوزوف .

تتميز كالينينغراد بالهدوء وغياب الهرج والمرج الذى نجده فى موسكو أو بطرسبورغ ، ولكنها أيضا لا تعطيك إحساساً بأنها مدينة من الأرياف . فى بعض الأماكن بقيت البيوت الألمانية القديمة ذات النوافذ الكبيرة و المداخل الفسيحة.

لكالينينغراد " فرائدها " المميزة لها ، ومن بينها " قرية السمك " على جزيرة ( أكتيابرسكى ) . شيد هذا الحى المقام على شاطئ نهر ( بريغولى ) بأسلوب معمارى ألمانى قديم يتمشى مع معمار كيونيغسبرغ قبل الحرب . هنا مطاعم وفنادق وجسر يُفتح وعلى درابزينه يُعلق العرسان أقفالا.

فى نهاية القرن العشرين تم تجديد الكاتدرائية التى أصبحت الآن تضم مركزاً ثقافياً دينياً . هناك يمكن الإستماع إلى حفلات موسيقى آلات النفخ والأورغن . لقد أقيم هنا أورغنان أحدهما أعيد تجديده حسب الرسوم القديمة ، وهو أكبر أورغن فى أوربا . أول إشارة إلى الكاتدرائية ظهرت عام 1333 ، وكانت المعبد الرئيسى فى المدينة ، وهى الآن أهم معلم تاريخى فى كيونيغسبرغ . شيدت الكاتدرائية بأسلوب المعمار الغوطى البلطيقى ، وهى من النماذج القليلة لهذا المعمار فى روسيا . ونظراً لعدم صلابة أرض الجزيرة تم تدعيم أساس الكاتدرائية بأكثر من ألف جذع من شجر البلوط . وقد جلبت لبناء الكاتدرائية قوالب طوب من الكاتدرائية القديمة فى ( آلتشتادت ) التى هدمت . فى عام 2007 أصبحت الكاتدرائية مرشحة للحصول على لقب واحدة من "عجائب روسيا السبع " .

محافظة كالينينغراد أصغر أقاليم روسيا من حيث المساحة. وعلاوة على ذلك فهى معزولة عن بقية أراضى روسيا . وللوصول إلى كالينينغراد براً ينبغى إجتياز حدود بيلاروسيا ولتوانيا ، أو عن طريق بولندا .

بعد إنضمام بولندا ولتوانيا إلى الإتحاد الأوروبى فى مايو 2004 أخذ سكان كالينينغراد يواجهون المتاعب عند إجتياز الحدود والمرور إلى الجزء الآخر من أراضى روسيا . لا يستطيع أحد من مواطنى روسيا العبور من محافظة كالينينغراد وإليها إلا بجواز سفر خارجى وتأشيرة دخول إلى لاتفيا .

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)

comments powered by HyperComments