وثائق بن لادن .. زعيم القاعدة كان قلقا من سقوط قتلى من المسلمين وركز على مهاجمة أوباما

اخبار العالم

نشرت الولايات المتحدة على الإنترنت 17 وثيقة من الوثائق التي تمت مصادرتها من المنزل الذي قتل فيه أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة في باكستان العام الماضي.

وأفادت شبكة "سي ان ان" الأمريكية يوم الخميس أن مركز مكافحة الإرهاب في الأكاديمية العسكرية الأمريكية "ويست بوينت"، نشر الوثائق على موقعه الإلكتروني، وهي من بين أكثر من 6 آلاف وثيقة تمت مصادرتها من منزل بن لادن في مدينة أبوت آباد قرب العاصمة الباكستانية.

وأظهرت بعض الوثائق التي تم الكشف عنها، أن بن لادن كان يعمل حتى مقتله على تنظيم هجوم "إرهابي" ضخم آخر في الولايات المتحدة، مع توجيه مجموعات تابعة للتنظيم للابتعاد عن استخدام اسمه لكي لا يستقطبوا كثيرا من الأعداء.

وتكشف الوثائق رسائل داخلية ضمن تنظيم القاعدة بما يشمل رسائل كتبها بن لادن وقادة تابعين للشبكة في اليمن، وإسلاميون في الصومال وباكستان.

وعبر أسامة بن لادن في رسالة يعود تاريخها لشهر مايو/أيار 2010 عن قلقه لسقوط "ضحايا مدنيين من دون جدوى" في صفوف السكان المسلمين والذي ينجم بسبب الاعتداءات التي تشنها القاعدة.

وكتب زعيم تنظيم القاعدة في هذه الرسالة "نطلب من كل أمير في المناطق أن يولي اهتماما كبيرا لمراقبة العمل العسكري" و"ان يلغي هجمات أخرى بسبب احتمال سقوط ضحايا مدنيين من دون جدوى".

وعبر بن لادن عن قلقه حيال خسارة تنظيمه تعاطف المسلمين ووصف العمليات التي يسقط فيها قتلى من المسلمين بأنها "أخطاء".

كما تشير الوثائق المنشورة إلى أن بن لادن ركز على مهاجمة الأمريكيين وعلى وضع خطط لقتل قادتهم وكان يأمل في مهاجمة طائرة تقل الرئيس الأمريكي باراك أوباما كما خطط لإصدار بيان عن بدء مرحلة جديدة لتصحيح الأخطاء السابقة.

ويشير بن لادن في هذه الوثائق أيضا إلى "أشقاء باكستانيين موثوقين" غير أنه لم يذكر اسم أي منهم.

وقد عثر على الوثائق في 5 حواسيب، وعشرات الأقراص الصلبة، وأكثر من 100 جهاز تخزين، صودرت من منزل بن لادن بعد مقتله.

ولم يشر المتحدث باسم مكتب مدير الاستخبارات الوطنية مايكل بيرمينغهام، إلى نسبة المواد التي ستنشر، لكنه أشار إلى أن بعض الوثائق ستبقى سرية لأسباب أمنية وعملياتية.

المصدر: وكالات

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)

comments powered by HyperComments

لتثبيت التطبيق اضغط هنا

قم بإضافة تطبيق "RT Arabic" على متصفح اوبيرا (Opera) لتسهيل متابعة وقراءة اخر الاخبار من موقع قناة "RT Arabic". مع هذا التطبيق ستكون على علم بأخر الاخبار العربية والعالمية.

لتثبيت التطبيق اضغط هنا

قم بإضافة تطبيق "RT Arabic" على متصفح كروم (Chrome) لتسهيل متابعة وقراءة اخر الاخبار من موقع قناة "RT Arabic". مع هذا التطبيق ستكون على علم بأخر الاخبار العربية والعالمية.

لتثبيت التطبيق اضغط هنا

قم بإضافة تطبيق "RT Arabic" على متصفح موزيلا (Firefox) لتسهيل متابعة وقراءة اخر الاخبار من موقع قناة "RT Arabic". مع هذا التطبيق ستكون على علم بأخر الاخبار العربية والعالمية.