مدفيديف يعبر عن عدم ارتياحه من تبعية الاقتصاد لتصدير النفط والغاز

مال واعمال، اخبار روسيا

مدفيديف يعبر عن عدم ارتياحه من تبعية الاقتصاد لتصدير النفط والغاز RIA NOVOSTI Dmitriy Astahov
مدفيديف يعبر عن عدم ارتياحه من تبعية الاقتصاد لتصدير النفط والغاز

اعترف الرئيس الروسي دميتري مدفيديف بانه غير مرتاح لوتائر تنويع الاقتصاد الروسي وتعهد بان يستمر في بذل الجهود  في هذا المسار.

وقال مدفيديف في حديث ادلى به لقنوات التلفزيون الروسي يوم 26 ابريل/نيسان  قال:" لست مرتاحا مما أنجزناه خلال هذه السنوات. ولم تكن لدي  اية اوهام  بهذا الشأن. ولم اكن متأكدا من اننا سنتمكن من التخلى عن الاعتماد على تصدير النفط والغاز تماما خلال 4 سنوات. هذا ليس بالأمر الصحيح لاننا بالفعل اكبر بلد مصدر للوقود الى عدد كبير من الدول". لكن بحسب قول مدفيديف فان العمل على تنويع الاقتصاد كان يجري  بوتائر ليست بطيئة عموما. وقال:"  يمكنني ان اقول لكم  ان السنوات الاربع الماضية شهدت ارتفاع حجم السلع الصناعية ووسائل الانتاج في اهم فروع الصناعة بمقدار 59%. واذا دار الحديث حول انتاج  الالكترونيات فانه ازداد بنسبة 30%".

ومضى قائلا:"  فيما يتعلق بموازنة التصدير في بلادنا فهناك نسبة نحو 70  % تعود الى النفط والغاز ونسبة  5 % فقط  تعود الى  المنتجات الخاصة بالمكائن والتقنيات. لذلك لا بد من الاستمرار في العمل على تنويع الاقتصاد".

مدفيديف يعترف بان نتائج مكافحة الفساد متواضعة

كما اعترف مدفيديف ان نتائج  مكافحة الفساد متواضعة، واوضح ان "المسؤولين والموظفين هم كالمجتمع المغلق الذي لا يحب ان يتدخل احد في شؤونه". وأضاف: " لكن ذلك لا يعني انهم مجرمون. على العكس المسؤولون والموظفون هم مواطنون مثلنا". وافاد الرئيس الروسي في هذا السياق بان التحقيق  يجري حاليا في 17 ألف قضية جنائية لها علاقة بالفساد تورط فيه مسؤولون في شتى المستويات. وقد  كشفت اجهزة حفظ النظام عن  53  مجموعة منظمة كانت ترتكب جرائم الفساد.

وقال:"من المبالغة الاعتقاد بانه لا تبذل جهود في محاربة الفساد". ويرى مدفيديف ان المخرج من هذه المشكلة ينحصر في "وضع جهاز الدولة بقالب لا يمكنّه من الجنوح يسارا او يمينا وربط تصرفه بقواعد صارمة في كل خطوة يتخذها بما في ذلك قانون الخدمة الحكومية واللوائح الخاصة بكل منصب".

مدفيديف: روسيا ستقوم بنشر الصواريخ في حال الاخفاق في الاتفاق مع امريكا

أكد دميتري مدفيديف ان روسيا ستقوم بنشر الصواريخ في حال  لن تستطع الاتفاق مع الولايات المتحدة بشأن الدرع الصاروخية بعد فترة 5 – 7 سنوات. وقال:" قد حققنا  بعض الانجازات مع الامريكيين في الاونة الاخيرة. وكانت السنوات الاربع الاخيرة بمثابة افضل  فترة على مدى تاريخ علاقاتنا". واعترف قائلا:"  لا يعني ذلك زوال مواضيع للنقاش. هناك  مسائل تخص الدرع الصاروخية  اختلفنا فيها. ولم يتم اغلاق الملف، ولا بد من حل هذه المسألة، علما انه لدينا 5 – 7 سنوات لاتخاذ قرارات بهذا الشأن. واذا  فشلنا في ذلك فسنقوم بنشر الصواريخ".

 مدفيديف اعترف بشكل غير مباشر ان أوباما اقرب له من اي مرشح آخر للرئاسة الامريكية

اعترف مدفيديف بشكل غير مباشر ان أوباما اقرب له من اي مرشح آخر للرئاسة الامريكية. وقال:" لدي بعض العواطف ازاء احد المرشحين، لكن ذلك يعتبر شأنا شخصيا لي. واعول على انه بالذات  سيتابع  قضية الادارة المجيدة". وتطرق مدفيديف ايضا الى مسألة تأثير الولايات المتحدة على العمليات الداخلية في روسيا. وقال:" يجب ألا  نقوم بشيطنة الامريكيين، ولا داعي الاعتقاد انهم  يديرون بطريقة ما العمليات السياسية في بلادنا".

واشار مدفيديف قائلا:" من البديهي انهم  يحاولون للتأثير على عمليات سياسية ما  ، شأنهم شأننا حين نحاول نحن ايضا التأثير على  عمليات ما". وتكمن المسألة في تقييم معنوي لهذه الامور ولباقة". واضاف قائلا:"  لا يمكن ان نقف موقف اللامبالاة مما يحدث في امريكا، لكنهم ايضا لا يعتبرون انفسهم غير مبالين بما يحدث لدينا. لكن يجب التصرف بلباقة  وحصافة".

المصدر: وكالة نوفوستي الروسية للانباء

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)

comments powered by HyperComments

لتثبيت التطبيق اضغط هنا

قم بإضافة تطبيق "RT Arabic" على متصفح اوبيرا (Opera) لتسهيل متابعة وقراءة اخر الاخبار من موقع قناة "RT Arabic". مع هذا التطبيق ستكون على علم بأخر الاخبار العربية والعالمية.

لتثبيت التطبيق اضغط هنا

قم بإضافة تطبيق "RT Arabic" على متصفح كروم (Chrome) لتسهيل متابعة وقراءة اخر الاخبار من موقع قناة "RT Arabic". مع هذا التطبيق ستكون على علم بأخر الاخبار العربية والعالمية.

لتثبيت التطبيق اضغط هنا

قم بإضافة تطبيق "RT Arabic" على متصفح موزيلا (Firefox) لتسهيل متابعة وقراءة اخر الاخبار من موقع قناة "RT Arabic". مع هذا التطبيق ستكون على علم بأخر الاخبار العربية والعالمية.