تشيلسي يجرد برشلونة لقب دوري أبطال أوروبا بعشرة لاعبين

الرياضة

حقق فريق تشيلسي تعادلاً بطعم الفوز مع مضيفه برشلونة بهدفين لكل منهما، في مباراة إياب الدور نصف النهائي لدوري أبطال أوروبا، التي جمعت بينهما يوم الثلاثاء 24 أبريل/ نيسان على ملعب الـ"كامب نو".

وبدأ العملاق الكاتلوني أول انذاراته في الدقيقة الثالثة بهجمة سريعة نفذها الفتى الأرجنتيني ليونيل ميسي وسددها على يسار الحارس بنفس طريقة غريمه البرتغالي رونالدو التي سجل منها هدف الفوز بشباك البرشا قي الكلاسيكو الأخير، لكنها جاءت بالشباك من الخارج.

وحافظ البارشا على وقعه الهجومي الضاغط دون أن يفسح المجال امام البلوز للاستحواذ على الكرة، وفي الدقيقة 11 أهدر الكاتالوني فرصة خطيرة بعد كرة في العمق مررها ميسي الى اينيستا من فوق الحارس امام المرمى، إلا أن الدفاع تفانى في ابعادها، بعدها اضطر المدرب دي ماتيو لاجراء تبديل اضطراري في صفوف تشيلسي بدخول اللاعب بوسينغوا مكان اللاعب غاري كاهيل بعد أن تعرض للاصابة.

واصل الفريق المضيف سطوته على المستطيل الأخضر وكان محتوى اللعب يتمركز في الجزء الإنجليزي، وفي الدقيقة 17 تعرض ثلاثة لاعبين دفعة واحدة وهم بيكيه والحارس فيكتور فالديز ودروغبا لاحتكاك قوي خرج على إثره بيكيه مصابا واحتل مكانه  دانييل الفيس.

وجاء تبديل غوارديولا في مكانه بعد أن وضع الفيس لمسته السحرية على كرة ارسلها أمام المرمى لكوينكا ليحولها بدوره الى سيرجيو بوسكيتش الذي اسكنها بسهولة ودون رقابة دفاعية في شباك بيتر تشيك في الدقيقة 35 من عمر المباراة.

وأكمل البلوز اللقاء بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 37 بعد طرد اللاعب جون تيري بعد ضربه بالركبة للاعب سانشيز دون أن يكون معه كرة.

وجد الضيوف صعوبة كبيرة في مجاراة الطرح الهجومي المثير للفريق الكاتلوني، ولعب بطريقة دفاعية طيلة أحداث الشوط الأول، ومع ذلك تمكن البارشا من إضافة هدف أخر في الدقيقة 43 عبر اندريس انيستا بعد استلامه كرة على طبق من ذهب من الليو ميسي.

وظل الحارس الكاتلوني في نزهة حتى أخر دقيقة من عمر الشوط الأول، بعد أن قاد راميرز سانتوس هجمة مرتدة سريعة أسفرت عن كرة أسقطها بشباك أصحاب الأرض ومن فوق فالديز لينتهي الشوط الأول بنتيجة 2-1.

وعاند الحظ في الشوط الثاني ميسي الذي بحث عن فك عقدته في هز شباك الفريق الإنجليزي، وذلك بعد أن ضيع ركلة جزاء احتسبت لصالح فابريغاس، حيث ارتدت الكرة بعد اصطدامها بالقائم الأعلى لمرمى تشيك في الدقيقة 49.

وتابع البارشا البحث عن هدف الفوز من خلال ازعاج دفاع تشيلسي، الذي قاوم بـ7 مدافعين ولم يعطي هجمات ميسي وانيستا وكوينكا فرصة لهدم السد الدفاعي بجانب تألق الحارس تشيك.

وزج المدرب الإيطالي باللاعب فيرناندو توريس في الدقيقة 80 مكان دروغبا الذي استفز جمهور البارشا بممطالته للوقت كلما سنحت له الفرصة بذلك.

وبقيت العاب الكاتلوني في داخل منطقة التشيلسي مع ضغط كبير على الحارس الإنجليزي، لكن الحظ رفض أن يهز ميسي شباك التشيلسي بعد أن سدد كرة قوية ارتدت من القائم الأيسر لمرمى تشيك.

وفي الدقيقة 83 الغى حكم اللقاء هدف للبارشا بعد كرة مررها ميسي الى داني الفيس ومن ثم وصلت الى سانشيز الذي وضعها بشباك تشيك لكن داني الفيس كان متسللاً.

وفي أخر دقيقة من عمر اللقاء قاد توريس هجمة مرتدة باغت برشلونة فيها وسجل هدف التعادل لتشيلسي ليقضي على أمال اصحاب الأرض بالاحتفاظ بلقب دوري أبطال أوروبا.

تجدر الإشارة أن تشيلسي كان قد فاز على برشلونة في لقاء الذهاب 1-0، وسيلاقي في الدور النهائي الفائز من مباراة ريال مدريد وبايرن ميونيخ التي ستجري يوم غد الأربعاء.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)

comments powered by HyperComments

لتثبيت التطبيق اضغط هنا

قم بإضافة تطبيق "RT Arabic" على متصفح اوبيرا (Opera) لتسهيل متابعة وقراءة اخر الاخبار من موقع قناة "RT Arabic". مع هذا التطبيق ستكون على علم بأخر الاخبار العربية والعالمية.

لتثبيت التطبيق اضغط هنا

قم بإضافة تطبيق "RT Arabic" على متصفح كروم (Chrome) لتسهيل متابعة وقراءة اخر الاخبار من موقع قناة "RT Arabic". مع هذا التطبيق ستكون على علم بأخر الاخبار العربية والعالمية.

لتثبيت التطبيق اضغط هنا

قم بإضافة تطبيق "RT Arabic" على متصفح موزيلا (Firefox) لتسهيل متابعة وقراءة اخر الاخبار من موقع قناة "RT Arabic". مع هذا التطبيق ستكون على علم بأخر الاخبار العربية والعالمية.